الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أعترافات انثى أرهقها الحب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 687
تاريخ التسجيل : 04/04/2010
العمر : 24
الموقع : http://3eshaq.hooxs.com

مُساهمةموضوع: أعترافات انثى أرهقها الحب   الثلاثاء أغسطس 17, 2010 6:00 am








][ إِعّتِرَآفَآتَ أُنّثَى أَرّهَقَهَآ الحُبْ . . ! ][





الإِعّتِرآفَ الأَوّلَ

سَـ آوِي إِلَيْكَ ذَاتَ نِهَايَةٍ . .
وَ لَكِنْ لآ تَسْتَعْجِلْ . .
يَا أَلَمِي وَ دَعْنِي أَتَمَرَغْ وَ لَوْ لِـ وَهْمٍ . . !
فِي ثَرَى التَّمَرُّدِ . . !









الإِعّتِرآفَ الثآنيِ

لَنْ أيْأَسَ أَبدَاً مِنَ الإِنتِظَارِ . . !
وَ سَـ أُبْعِدُ كُلَّ الدُّخَلآءِ عَنْ بَوَابَةِ قَلبِي . .
لأَنِّي أَحْبَبْتُكَ قَبْلَ أَنْ أَكُونَ أَوْ تَكُون . . !
وَ سَـ أَظَلُّ أُحِبُّكَ يَامَنْ لَمْ أَرَهُ وَ لَمْ ألقاهـ يَوْماً . .
يَا حُلْماً يُلآزِمُ ظِلِّي فِي حِلِّي وَ ارْتِحَالِي . . !
بِـ شَوْقِي وَ الحُبِّ . .










الإعّتِرآف الثَّآلِثْ

سَـ أَحْتَسِيهٌ ذَاتَ مَسَاءٍ . .
كَمَا القَهْوَةِ . . !
وَ بِـ ذَاتِ المَرَارَةِ سَـ أَحْتَسِيهُ . .
وَ لَنْ أَسْتَفرِغَهُ مُطلَقاً . . !
وَ لَوْ كَآن سُمَّاً زُعَافاً . .
مُرٌّ هُـوَ .
.









الإِعّتِرَآف الرآبِعْ

لَمْ أَكُنْ مَجْنُونَةً حِينَما أَحْبَبْتُ مَجْهُولاً . .
خَيَالاً ,,
وَهماً ,,
حُلْماً ,,
فَـ وَالَّذِي خَلَقَ الخَيَالَ وَ جَعَلَ لَهُ مِنْ قَلَمِي قَلبِي نَصِيباً . . !!
مَا رَأيْتُ صَادِقاً وَ لآ نَزِيهاً . .
بَلْ كُلُّهُم ضِبَاعٌ جِيَاعٌ . . !
يَرمُقُونَ لِـ العَذَارَى بِـ أَعْيُنٍ أَجْهَضَتْ ضَمَائِرَهُمْ . .
وَ الَّذِي نَفْسِي بِـ يَدِهِ . . !
مَا رَأَتْ عَيْنِي مَنْ يَسْتَحِقُ الحُبَّ وَ الإِخْلآصَ . . !
لِـذَا ,, سَـ أَبْقَى أُحِبُّ الخَيَالَ حَتَّى يَأَذَنَ لِي رَبِّي . .
فَـ أُحِبَّ مِنَ البَشَرِ . . . !






الإِعّتِرآفَ الخآمِسْ

كُلُّ مَا فِي الأَمرِ أَنِّي لآ أَتَوَقَّفُ عَن التَّفكِيرِ . .
بِكَ ,, عَنكَ . . !
وَ كُلُّ مَا فِي الأَمرِ أَنَّهَا مَحضُ أَعرَاضِ . .
مَـرضٍ يَفتِكُ بِكَ بِـ قَدرِ فَتْكِهِ بِي . . !
كُلُّ مَا فِي الأَمرِ يَا صَاح . .
أَنِّي أُحِبُّكَ . . . . !
وَ لَكِنِّي لَنْ أَبُوحَ فَـ لآ تَنتَظِرنِي . . !








الإِعّتِرآفَ السَّآدِسْ

لآ زِلْتُ أَحلُمُ بِكَ . . !
أَنتَ جُنُونٌ أَصَابَنِي . .
فَـ مَتَى أَعقِلُ بِـ تَحَقُّقِكَ يَا حُلمْ . . . !
وَ لآ زِلْتُ أَحلُمْ . . !!









الإعّتِرآف السَّآبِعْ

ألآ لَيْتَ حُزنِي بِكَ يُفِيدُنِي . . !
فَـ مَا أَرَاهُ إِلَّا كَـ خِنجَرٍ مَسمُومٍ ,,
لآ يُجِيدُ سِوَى أَنْ يَختَرِقَ جَسَدِي . . !
كَيْفَ بِكَ لَوْ سَمِعتَهَا . .
نَبَضَاتِ قَلبِي !
تَستَشهِدُ قَائِلَة :
" آآآآه "
أَكَانَ سَـ يَحلُو لَكَ العَيْشُ . .
وَ أَنَا أُحتَضَرُ شَوْقاً إِلَيْكَ كُلَّ مَسَاء . . !
أَكَانَ سَـ يَلِينُ قلبُكَ لَوْ رَأَيْتَنِي . .
الآنْ ,, يُرهِقُنِي حُبُّكَ وَ الَّذِي خَلَقَكَ . . !






الإِعّتِرَآفَ الثَّآمِنْ

كَمْ تَنهَشُ الأَشوَاقُ . .
فِي جَسَدِ الرُّوحِ . . !
وَ لَكِنْ ,,
سَـ يَحلُو لِي وَ يَطِيبُ العَذَابُ . . !
إِنْ كَانَ لَكَ وَ لِـ أَجْلِكَ . .
لَهُ هُنَا وَ هُنَاكَ . . !









الإِعّتِرآفَ التَّآسِعْ

هَاكَ هَذِهِ البَاقَةَ مِنَ الزَّهرِ . .
وَ هَاكَ مَا يَفُوقُهَا عَبَقاً . . !
هَاكَ حُبِّي وَ رَيَّانَتِهِ . .
وَ هَاكَ مِنِّي الهَوَى وَ أَبَدِيَّتِهِ . . !
وَ هَاكَ قَلباً مَا بَرِحَ يَنبِضُ لِـ أَجْلِكَ . .
هَاكَ لَوْناً جَديدَاً فِي . . !
لَوْحَةِ العُشَّاقِ . .
يُزَيِّنُ فِتنَتِي بِكَ . . !
هَاكَ لَوْعَةُ حَرفٍ لَمْ ,,
يَذكُرْ اسْمكَ حَيَاءً . . !
وَ هَاكَ جَنَائِنُ مُهجَةٍ . .
لَمْ يَقتَحِمْهَا غَيْرُكَ . . !
هَاكَ وَ هَاكَ وَ هَاكَ ,,
إِلَى مَالآنِهَايَة . .
وَ هَاكَ ,, كُلِّي . . !
حَتَّى تَرضَى !







الإِعّتِرآفَ العَآشِرْ

إِلَى حِينِ اللِّقَاءِ وَ العِنَاقْ . .
سَـ أَكتُبُ إِلَيْكَ . . !
حَتَّى يَنفَدَ حِبرِي وَ تَهتَرِىءَ جِلدَةُ صُحُفِي . .
سَـ أَحفِرُ حُرُوفاً فِي العِشْقِ . .
لَمْ تُقَلْ قَبْلاً . . !
وَ لِـ أَجْلِكَ ,,
سَـ أُزَخرِفُ اسمَكَ وَ أَنقُشُهُ . . !
بِـ تَفَنُّنٍ فِي قَلبِي مِرَاراً وَ تِكرَاراً . .
وَ إِلَى حِينِ اللِّقَاءِ ,,
سَـ أَفِي بِـ وَعدِي . . !
وَ أَبقَى لَكَ وَحدَكَ . .
إِلَى اللِّقَاءِ قَرِيباً بَـــعــيـدَاً . . !






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3eshaq.hooxs.com
 
أعترافات انثى أرهقها الحب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الادبي :: النثر والخواطر-
انتقل الى: